This_Is_Egypt#

الجمعة، 10 فبراير 2017

حزب الجيل يؤيد قرارات إصلاح المسار الاقتصادي

القاهرة – أ.ق.ت – كتب/ حسن الشامي : أشاد حزب الجيل برئاسة ناجى الشهابى بقرارين اتخذتهما الحكومة مؤخراً وأعتبرهما بداية طيبة لتصحيح المسار وتحديد الأولويات والإستعانة بالشركات الوطنية والإستفادة بمدخرات المصريين فى البنوك فى دفع عجلة التنمية إلى الإمام ...
وقال البيان أن القرار الأول كان إلغاء مشروع إنشاء أنفاق السكك الحديدية تحت القناة لإرتفاع تكلفتها التى تقدر بـ 8 مليار جنيه واستبدالها بإصلاح وتطوير كوبرى الفردان ليكون صالحاً لمرور القطارات عليه بتكلفة قدرها 100 مليون جنيه فقط... أضاف البيان وكان القرار الثانى لشركة العاصمة الإدارية الجديدة بعدم التعاقد مع الشركة الصينية التى كانت ستبنى الأحياء الحكومية فى العاصمة الإدارية الجديدة بعد ما تبين لها أن الشركة الصينية اكتفت بتعليق لافتة بإسمها وستقوم بالتعاقد مع شركات المقاولات المصرية للقيام بالبناء وستقترض من البنوك المصرية للتمويل فقررت   إنهاء التعامل مع الشركة الصينية وديا وأن تقوم شركة العاصمة الإدارية الجديدة بالإنشاء بنفسها

وقال ناجى الشهابى إن ما قامت به الدولة المصرية مؤخراً هو ما طالبنا به مراراً وتكراراً بتحديد الأولويات ثم ترتيبها بما يتفق مع خطة التنمية والإعتماد على ذاتنا وأن نثق فى قدرة شركاتنا الوطنية سواء كانت مملوكة للدولة أو للقطاع الخاص فى القيام بإنجاز مشروعات التنمية وأن نبتعد عن الشركات الأجنبية التى غالبا تعتمد على الشركات المحلية فى إنجاز تعاقداتها مع الدولة وتقترض من البنوك المحلية للتمويل ودعا رئيس حزب الجيل الدولة دراسة تجربة طلعت حرب وبنك مصر فى عشرينات القرن الماضى والاستفادة منها فى إنشاء مشروعات زراعية وصناعية تحقق الإستغناء عن الإستيراد وتساهم فى حل مشكلة البطالة وخاصة أن مدخرات المصريين فى البنوك قاربت على 3 تريليون جنيه وأشاد الشهابى بما تحقق من تقليل الإستيراد بما يوازي حوالى 8 مليار دولار فى نفس الوقت زاد الصادرات بمبلغ مماثل تقريبا ًودعا الحكومة إلى التوسع فى السياسة وتنبأ بأن الإستمرار فيها سيعيد العملة المصرية قوتها أمام الدولار.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق