This_Is_Egypt#

الأحد، 5 مارس 2017

تزامناً مع عيد الأم .. المؤتمر الدولي الأول المرأة في العلوم بلا حدود

القاهرة – أ.ق.ت - كتب /هيثم الفرسيسي : أعلنت أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا اليوم الأحد عن تنظيم الأكاديمية للمؤتمر " الدولي الأول: المرأة في العلوم بلا حدود " ...
وذلك بالتزامن مع عيد الأم ، صرحت بذلك د. أمل أمين و د. محمود صقر رئيس الأكاديمية وأكدا على أنه قد سجل لحضور المؤتمر مشاركين من ٢٤ دولة ما بين دول أوروبية وآسيوية و عربية وأمريكا الاتينية، وأضاف صقر عندما يكون عدد الباحثات المصريات يقدر بحوالي ٥٥ ألف امرائة  بنسبة تتجاوز ٤٣% من عدد الباحثين المصريين طبقا لإحصائيات المرصد المصري لمؤشرات العلوم والتكنولوجيا والابتكار بالأكاديمية فإننا نستطيع أن نتوقع الدور الكبير وغير المسبوق للمرأة المصرية فى مجال البحث العلمي. و يأتي المؤتمر بالتزامن مع بداية عام المرأة ٢٠١٧ إيمانا من أكاديمية البحث العلمي بالدور الفعال للمرأة في مجال البحث العلمي .
ومن جانبها صرحت د. أمل أمين عضو أكاديمية الشباب المصرية بأكاديمية البحث العلمي ورئيس المؤتمر إن مؤتمر المرأة في العلوم بلا حدود سوف يكون بمثابة اجتماع مناسب لكافة الأطراف المهتمة بقضية المرأة في العلوم خاصة و النهوض بالبحث العلمي و دوره في التنمية عامة؛ سواء من العلماء الرجال و السيدات و الطلبة و الباحثين و رجال الإعلام و العاملين بالشأن العام ،حيث سوف يتم تبادل الخبرات العلمية على مستوى دولي و محلى بين كافة الفئات العمرية و التخصصات المختلفة في مجال العلوم ،التكنولوجيا ،الهندسة ،الإبتكار، الطب ،و التنمية المستدامة .
وأضافت د. ميريت رستم منسق المؤتمر بأكاديمية البحث العلمي ومدير برنامج علماء الجيل القادم أن المؤتمر يعقُد  ضمن فعاليات شهر العلوم الذي تنظمة أكاديمية البحث العلمي و التكنولوجيا في  مارس من كل عام بالتعاون مع الجامعات والمعاهد والمراكز البحثية والقطاع الخاص ومؤسسات المجتمع المدني المعنية بنشر ثقافة العلوم والتكنولوجيا والإبتكار وتبسيط العلوم وتمكين الشباب والذي سيتم الإعلان عن تفاصيلة وأماكن الفعاليات ومواعيدها بنهاية هذا الأسبوع، وأن التسجيل لحضور المؤتمر يتم من خلال الرابط التالي وآخر موعد للتسجيل يوم ٩ مارس .


وسوف يعقُد المؤتمر تحت رعاية الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالي و البحث العلمي والدكتور محمود صقر رئيس أكاديمية البحث العلمي وبرعاية ومشاركة أكاديمية البحث العلمي و أكاديمية الشباب المصرية للعلوم و المجلس القومي للمرأة و العديد من المؤسسات منها الجمعية الخيرية للبحوث الطبية الحيوية بلندن (Wellcome Trust)، الشبكة العالمية الرئيسية لمصادر المعلومات العلمية و التقنية و الطبية (ELSEVIER) ،مؤسسة مصر الخير ، المجلس العالمي للعلوم (ICSU)، شركة لوريال مصر ،الأكاديمية العالمية لشباب العلماء (GYA) ،شبكة شباب العلماء التابعة للأكاديمية العالمية  للعلوم فى الدول النامية (TYAN)، منظمة الأمم المتحدة للتربية و العلم و الثقافة ،و المؤسسة العربية للعلوم والتكنولوجيا  والإتحاد الأوروبي .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق